404
نعتذر , لا نستطيع ايجاد الصفحة المطلوبة

الجمعة، 5 يوليو 2019

الرواد/ هكذا أنا ..... ايمان قاسم اللامي

الرواد:
نكهة معتقة في الوجع
من هنا ...
ادمنت رصيفَ اشتياقي
****
الشهقاتُ تستيقظُ بصحرائي
وببهجةِ الصمتِ ابعثرُ ينابيعي
عفوكَ .....
أتظن أن الحضورَ سيشبع احلامي
فجرت فيكَ اوراقي .....
هذه المرة تعثرت امطاري
هذا هو الوصول اليكَ
يشهق في لجةِ غيابي
****
أحبكَ .....
ما اكتفيت،
خذ رحيق انفاسي
فيحدث كثيراً....
أن أموت عشقاً،
فأنتَ آخر أقداري
****
اوجاعي لكَ سر انوثتي
موجع ...

كيف اصدق حضوركَ
وأنا ....
طائر احترق اسطورة في غيابكَ
*****
كل حروفي تعلن ولائها ..
أتسلل أليكَ كحلمٍ
لتكتمل شهقتي
هكذا قبل الفجر ....
تضللني عيناكَ
ولا ادري كيف أزرع جمراتي 
حتى اصدق فيك حضوري

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لـ جريده الرواد العراقية