404
نعتذر , لا نستطيع ايجاد الصفحة المطلوبة

السبت، 19 أغسطس 2017

الرواد/ سياسة / المالكي يوضح الملابسات حول تعرضه لـ جلطة دماغية

الرواد:
كذّب نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي،  خبرا تداولته وسائل اعلام افاد بتعرضه الى جلطة دماغية نقل على اثرها الى طهران، عادا اياها  حملة تشويه ستتصاعد مع قرب الانتخابات ، محذرا من اثارة الفتنة لارباك الاجواء في الفوضى والشك.
وقال المالكي، إن  بعض وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي نشرت خبرا كاذبا مفاده اني تعرضت الى جلطة دماغية ونقلت على اثرها الى طهران ، مبينا أن  الاتصالات انهالت علينا من الناس المحبين الذين تألموا حينما صدقوا الخبر، فيما فرح الاعداء الذين يريدون الشر بالاخرين .
وقدم المالكي شكره الى  الذين تواصلوا واتصلوا وسألوا وتابعوا ، مخاطبا في ذات الوقت  الذين اشاعوا لهذه الكذبة  بالقول،  إنها مفردة من مفردات الكذب والتشويه والتشويش التي ستتصاعد حدتها كلما اقتربنا من الانتخابات ونجحنا في عمل سياسي او حققنا نجاحا عسكريا .
وتابع أن  هؤلاء لايريدون الخير للمجتمع العراقي ولا للأخوة العراقية ويتمنون الشر لانهم يعيشون باجواء الشر والسوء ، مشيرا الى أن “موجة الكذب هذه انطلت على بعض المواقع والفضائيات الصديقة .
ودعا المالكي الفضائيات المحترمة لأن تكون اكثر حذر ودقة في النشر والتعامل مع الاخبار، لأننا امام حالة من التزييف والتزوير ، محذرا في ذات الوقت المواطنين  من التصديق باي معلومة تصدر لأن خلفها ماكنة اعلامية لمن لايريد الخير للعراق وابنائه .
وأشار الى أن  هذه الموجة من الكذب والتزوير والتهميش لم يسلم منها حتى المجاهد في جبهات القتال والعالم العالم ولا السياسي الحريص، من اجل اعادة العراق الى المربع الذي يكون فيه محكوما لارادة الشر ، محذرا من  فتنة تتصاعد وتتخذ من التواصل الاجتماعي والفضائيات المأجورة فرصة لها لارباك الاجواء واثارة اجواء الفوضى والشك بين المواطنين .
وأكد المالكي ثقته  بوعي المواطنين لفرز الكلام الصحيح عن السقيم والاشاعة عن الواقع .



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لـ جريده الرواد العراقية